منتدى الرادود الحسيني سيد محمد باقر العلوي


منتدى الرادود الحسيني سيد محمد باقر العلوي
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
منتدى
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
فداك يحسين
 
خادم الحسين
 
البنت العلويّة
 
محبة خادم اهل البيت (ع)
 
ابو القاسم
 
يافاطمة الزهراء
 
يا حبيبي يا حسين
 
لجين
 
Admin
 
ورد الياسمين
 

شاطر | 
 

 وقفة توضيحية بين يدي مصحف فاطمة (ع)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البنت العلويّة

avatar

عدد المساهمات : 2651
تاريخ التسجيل : 30/05/2010

مُساهمةموضوع: وقفة توضيحية بين يدي مصحف فاطمة (ع)   الإثنين أبريل 25, 2011 2:39 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد واله أجمعين
لا زلنا نعيش في أجواء شهادة الزهراء سلام الله عليها ونريد ان نسلط الضوء على موضوع مهم يتعلق بهذه الصديقة العظيمة الشهيدة ربما سمع به كثير منكم ونحتاج الى معرفة تفاصيله أكثر ...
وهو مصحف فاطمة سلام الله عليها هذا المصحف الذي أثيرت حوله الأقاويل الغريبة من قبل مخالفي أهل البيت ( ع ) حتى أنهم اعتبروا هذا المصحف قرآنا غير القرآن الكريم وانه موجود عند بعض الشيعة يخفونه سرا بينهم وهي دعوى باطلة وكل دليلهم الذي اعتمدوا عليه هو أن لفظ المصحف يطلق على القرآن أيضا لذلك قالوا بأنه غير هذا القرآن الكريم المتداول الآن .
لتوضيح الأمر نقول بعد التوكل على الله تعالى :
اولا : أن فاطمة كانت محدثة دون أن تكون نبية فقد ورد عن أبي عبد اللّه عليه السلام : (... أن فاطمة مكثت بعد رسول اللّه صلى الله عليه وآله وسلم خمسة وسبعين يوما, وكان دخلها حزن شديد على أبيها, وكان جبرئيل عليه السلام يأتيها فيحسن عزاءها على أبيها, ويطيب نفسها, ويخبرها عن أبيها ومكانه، ويخبرها بما يكون بعدها في ذريتها, وكان علي عليه السلام يكتب ذلك، فهذا مصحف فاطمة سلام الله عليها )
ولا تستغرب أنها ليست نبيه وتحدثها الملائكة فهذا كتاب اللّه عز وجل يثبت ان بعض الناس كلمتهم الملائكة وهم ليسوا انبياء ومنهم السيدة مريم ( ع ) :
قال تعالى : (وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ.)
ونحن لا يمكن ان نعرف حقيقة علاقة الزهراء بالملائكة ولكن اروي لكم هذا الحديث الذي يدهش العقول وهو طويل منه :
(( فقالت الملائكة : إلهنا وسيدنا لمن هذا النور الزاهر ، الذي قد أشرقت به السماوات والأرض ؟ فأوحى الله إليها : هذا نور اخترعته من نور جلالي لأمتي فاطمة ابنة حبيبي ، وزوجة وليي وأخو نبيي وأبو حججي على عبادي ، أشهدكم ملائكتي أني قد جعلت ثواب تسبيحكم وتقديسكم لهذه المرأة وشيعتها ومحبيها إلى يوم القيامة ))
وهذا يعني أنها لها مقام النور الزاهر عند الملائكة فهم يعرفونها في السماء بالنور الزاهر الذي أزهرت السماوات والأرض بنورها ولأجل ذلك سميت بالزهراء .
ثانيا : ولعل دفع شبه المعاندين انه قرانا تتضح من خلال بيان معنى لفظ المصحف ، وماهية مضمون هذا المصحف .
أما لفظ المصحف فقد ورد في كتاب لسان العرب : المصحف والمصحف الجامع للصحف المكتوبة بين الدفتين كأنه أصحف والكسر والفتح فيه لغة .
وبناء عليه، فالمصحف ليس اسما مختصا بالقرآن الكريم والمصحف ما جمعت فيه الصحف.
وقد نفى ائمة اهل البيت ( ع ) ان يكون مصحف فاطمة قرانا فقد ورد في حديث يعبر الإمام الصادق عن دفع هذه الشبهة حين قال عليه السلام: (( وعندنا مصحف فاطمة سلام الله عليها أما واللّه ما هو بالقرآن ))
ثالثا : ان مصحف فاطمة من مواريث المعصومين وقد ورد أن مصحفها سلام الله عليها يشتمل على جميع الأحكام الشرعية وأن فيه أسماء جميع الناس والكائنات ويستفاد أيضا أنه من أهم مصادر علوم أهل البيت وكان الأئمة يرجعون إليه .
عن أبي بصير قال : سألت أبا جعفر محمد بن علي عن مصحف فاطمة ، فقال : " أنزل عليها بعد موت أبيها . قلت : ففيه شئ من القرآن ؟ فقال : ما فيه شئ من القرآن . قلت فصفه لي ، قال : له دفتان من زبرجدتين على طول الورق ، وعرضه حمراوين . قلت : جعلت فداك فصف لي ورقه ، قال : ورقه من در أبيض ، قيل له : كن فكان . قلت : جعلت فداك فما فيه ؟ قال : فيه خبر ما كان وخبر ما يكون إلى يوم القيامة ، وفيه خبر سماء سماء ، وعدد ما في السماوات من الملائكة ، وغير ذلك ، وعدد كل من خلق الله مرسلا وغير مرسل وأسماؤهم ، وأسماء من أرسل إليهم ، وأسماء من كذب ومن أجاب ، وأسماء جميع من خلق الله من المؤمنين والكافرين من الأولين والآخرين ، وأسماء البلدان ، وصفة كل بلد في شرق الأرض وغربها ، وعدد ما فيها من المؤمنين ، وعدد ما فيها من الكافرين ، وصفة كل من كذب ، وصفة القرون الأولى وقصصهم ، ومن ولي من الطواغيت ومدة ملكهم وعددهم ، وأسماء الأئمة وصفتهم ، وما يملك كل واحد واحد ، وصفة كبرائهم ، وجميع من تردد في الأدوار .
قلت : جعلت فداك وكم الأدوار ؟ قال : خمسون ألف عام ، وهي سبعة أدوار ، فيه أسماء جميع ما خلق الله وآجالهم ، وصفة أهل الجنة ، وعدد من يدخلها ، وعدد من يدخل النار ، وأسماء هؤلاء وهؤلاء ، وفيه علم القرآن كما أنزل ، وعلم التوراة كما أنزلت ، وعلم الإنجيل كما أنزل ، وعلم الزبور ، وعدد كل شجرة ومدرة في جميع البلاد " .
والنتيجة ان مصحف فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) هو كتاب عظيم المنزلة أملاه جبرائيل الأمين على سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) بعد وفاة أبيها رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) و ذلك تسكيناً لها على حزنها لفقد أبيها ( صلَّى الله عليه و آله ) وكاتب هذا الكتاب هو الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، فقد كتبه بخطه المبارك أما بالنسبة إلى مكان وجود هذا المصحف في الوقت الحاضر فهو اليوم موجود عند الإمام المهدي المنتظر ( عجَّل الله فرَجَه ) .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يافاطمة الزهراء

avatar

عدد المساهمات : 1478
تاريخ التسجيل : 21/04/2011

مُساهمةموضوع: رد: وقفة توضيحية بين يدي مصحف فاطمة (ع)   الإثنين أبريل 25, 2011 2:54 pm

شكرا لكي على هذا الموضوع الرائع جدا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البنت العلويّة

avatar

عدد المساهمات : 2651
تاريخ التسجيل : 30/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: وقفة توضيحية بين يدي مصحف فاطمة (ع)   الإثنين أبريل 25, 2011 2:58 pm

لاشكر على واجب عزيزتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وقفة توضيحية بين يدي مصحف فاطمة (ع)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الرادود الحسيني سيد محمد باقر العلوي :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: